مرحبا بكم في موقع أركانة بريس موقع اخباري إلكتروني مغربي .         قضية بوعشرين: وسائل الإثبات و المصلحة العامة             كشف النقاب عن مصاير الموجودات             اللعب بالحريك !             فضيحة جديدة للنقيب: زيان والتدليس.. وتستمر الحكاية!             كيف ينجحون في ما فشلنا فيه: التعليم في كندا             تقرير أمريكي عن المغرب يكشف المستور ويخرس الألسنة الطويلة             خبرة الدرك على فيديوهات بوعشرين ومتاهة سليمان الريسوني             لجنة دعم بوعشرين: أنصر رفيقك ظالما أو مظلوما             بيانات الحقوقيين المرتزقة.. لن تنجح في             دعاة الفتنة يستغلون "حفل الإنسانية" بباريس لتمرير أجندات خبيثة ضد المغرب             التاريخ كما ترويه الامكنة :حقائق عن قضية الصحراء المغربية            ريدوان يطلق أغنية عالمية             خطاب الملك محمد السادس التاريخي في افتتاح الدورة التشريعية للبرلمان المغربي 2017            التيجيني يناقش مغربية الصحراء مع الدكتور العدناني - الجزء الأول            القناعة كنز لا يفنى            الدارجة؟؟            تعايش الأديان.            زوجات زوجات.           

  الرئيسية اتصل بنا
صوت وصورة

التاريخ كما ترويه الامكنة :حقائق عن قضية الصحراء المغربية


ريدوان يطلق أغنية عالمية


خطاب الملك محمد السادس التاريخي في افتتاح الدورة التشريعية للبرلمان المغربي 2017


التيجيني يناقش مغربية الصحراء مع الدكتور العدناني - الجزء الأول


الشاب الذي أبهر المغاربة برسمه للملك محمد السادس بطريقة لا تصدق


الخطاب الملكي بمناسبةعيد العرش المجيد


جنازة مهيبة للأسطورة الظلمي


Le Maroc vu du ciel


مواطن يواصل توجيه رسائله بخصوص حراك الريف


المغرب الإفريقي

 
اخبار عامة

المقاطعة وديكتاتورية الأغلبية.. ماذا يقول علم النفس الاجتماعي؟


حكاية "حبنا" لهذا الوطن


هواري بومدين لم يقم بالثورة وكان مختبئا في المغرب وكان يكره المجاهدين + فيديو


مضاجعة العُهر لا تحتاج إلى وضوء بل إلى عازل طبي


بركات الجزائرية.. مغربية أيضا


الصحراء مغربية حتى لو بقيت الحدود مغلقة إلى يوم القيامة


"الربيع العربي" يزحف بمعاول التقسيم والتطرف والتمذهب


الجزائر لا وجود لها في تاريخ شمال إفريقيا


أضواء على الحقيقة.. في خطاب الديكتاتور بوتفليقة


"أنتم رجال أشرار"

 
أركان خاصة

حكام الجزائر للشعوب المغاربية : تعالوا للتفرقة وبعدها نفكر في الوحدة


سمير بنيس: الإعلام الدولي تواطأ مع البوليساريو في قضية "محجوبة"


دفع الصائل الارهابي: نحو تدويل النموذج المغربي-2-


دفع الصائل الارهابي: نحو تدويل النموذج المغربي-1-


معارك إمارة المؤمنين ابتدأت


البوليساريو، القاعدة، الجزائر.. ثلاثي يهدد الاستقرار بالمنطقة


بنيس يُشَرح نزاع الصحراء أمام أكاديميي جامعة برينستون الأمريكية


سمير بنيس: جبهة البوليساريو لم يكن لها أي وجود قبل إنشائها من قبل الجزائر وقذافي ليبيا في عام 1973


الملك والصحراء التي قد تضيع!


شيزوفرينيا الجزائر ضد المغرب

 
كتب و قراءات

كتاب"سؤال العنف بين الائتمانية والحوارية" يفكك التطرف بمطرقة النقد الأخلاقي


قراءة في كتاب "الإسلام السياسي في الميزان: حالة المغرب"


السوسيولوجي والباحث محمد الشرقاوي: مفهوم “الشعب الصحراوي” أسطورة اسبانية


رغم رحيله.. الدكتور رشدي فكار يبقى من عمالقة الفكر المعاصر


الفيلسوف طه عبد الرحمن.. نقد للحداثة وتأسيس للأخلاقية الإسلامية


الطاهر بنجلون : الجزائر لها "عُقدة" مع المغرب و هَمُها هو محاربته .


انغلاق النص التشريعي خدعة سياسية وكذب على التاريخ


متى يتحرك المنتظم الدولي لوقف الانتهاكات الجسيمة لحقوق الانسان بتندوف ؟؟


الهوية العاطفية: حول مفهوم الحب كتجربة تعالٍ


طه عبد الرحمن .. من زلزال "روح الدين" إلى تسونامي "بؤس الدَّهرانيَّة"

 
ثقافات ...

نحن والجزائر


في ذكرى رحيله..... أجمل 50 مقولة لـ"جلال الدين الرومي"


حتى لا يباع التاريخ المغربي بحفنة من حروف صخرية


حتى لا يتحول الفقه الأمازيغي الاركامي الى فقه حنبلي..


الجزائر وعقدة المغرب


بوحمارة في ورش الظهير البربري


معطيات واضحة تحكم على جبهة البوليساريو بالاندحار والزوال


الخبير الياباني ماتسوموتو :«الجمهورية الصحراوية» مجرد تنظيم اختارتوصيف نفسه بلقب «الجمهورية»


"الربيع العربي" تخطيط أمريكي موَّلته السفارات ونفذه المجتمع المدني


دور جبهة البوليساريو في دعم الارهاب والتطرف في الشمال الافريقي

 
ترفيه

كيف وصلتنا "كذبة ابريل" او "سمكة ابريل"


الحاجة أم الإبداع


interdit aux moins de 18 ans


أنواع الأسلحة المنزلية:


أبغض الحلال...

 
ذاكرة

أقوال للحسن الثاني شغلت المغاربة طيلة 38 عاما


“رجع بخفي حنين”


المعلمة.

 
 


الأخبار الزّائفة : ما رأي الصحفيين؟


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 05 يناير 2018 الساعة 32 : 13


 

 

التضليل الإعلامي ليس ظاهرة جديدة. الجديد في الأمر هو توسيع مدى انتشار المعلومات المغلوطة والأخبار الزائفة وسرعته، بفضل وسائل الإعلام الرقمية. وأمام هذا الأمر الواقع، يتحتم على الصحفيين والمؤسسّات الإخباريّة الموثوقة أن تعيد النظر في طرق عملها وأن تقاوم هذه الظاهرة. فما هو رأي الصحفيين في ذلك؟ طرحنا السؤال على البعض منهم، من السويد إلى إفريقيا الجنوبية.

في جميع أنحاء العالم، تتضاعف علامات التدخل غير المشروع في المسارات الديمقراطية. وهذا من شأنه أن يجعل النقاش حول كيفية مقاومة الأخبار الزّائفة يشتد حدّة. لكن سوء الفهم السائد حول الظاهرة، وأصولها ومخاطرها قد يضفي نوعا من الضبابية على هذا النقاش.

وفي محاولة لتوضيح المشكلة، وضعت شبكة الصحافة الأخلاقية التعريف التالي لمصطلح الخبر الزّائف : «خبر مُختلق عمدا يتم نشره بقصد خداع طرف آخر وحثّه على تصديق الأكاذيب أو التشكيك في الحقائق التي يمكن إثباتها». وهذا التعريف من شأنه أن يساعد على الفصل بين الدعاية، والحقائق البديلة، والأكاذيب الخبيثة.

آيدن وايت ، مدير، شبكة الصحافة الأخلاقيّة

 

تُسمّم الأخبار الزّائفة الأجواء التي نعمل فيها جميعا. لقد تسببت في فقدان الجمهور ثقته بكل الأخبار المتداولة، كما أضرّت بالعلاقة القائمة بين وسائل الإعلام وجمهورها.

فيراشني بيلاي ، رئيسة تحرير، هافنغتن بوست، جنوب أفريقيا

 

قد نسرع في مبالغة مدى تأثير الأخبار الزّائفة على الصحافة. لا أريد معالجة هذه المسألة بصفة غير جدية، لأنها تشكّل تحدّيا هاما بالنسبة للمجتمع وللمؤسّسات. علينا أننستوعب أن الهدف من وراء الأخبار الزائفة ليس رواية الأحداث بصفة مختلفة، بل هدفها الرئيسي هو زعزعة مصداقيّة المؤسّسات، بما في ذلك الصحافة.

 كاري هوهتا، مختص في الشؤون الدبلوماسيّة، هلسنكي سانومات، فنلندا

 

التضليل الإعلامي ظاهرة قديمة ودائما موجودة، منذ أن أدرك الناس قوّة الإعلام للتأثير على الرأي العام. ما هو جديد ومثير للقلق، هو توسيع مدى انتشاره وسرعته الفائقة، بفضل وسائط الإعلام الإجتماعية والمنصّات الإلكترونية مثل غوغل وفيسبوك.
من انعكاسات ظاهرة الأخبار الزّائفة على الصحافة أنها تضعها أمام تحدّ حقيقي، يتمثل في القدرة على التمييز بين الصواب والخطأ، ولكنها في ذات الوقت، تضفي على دور الصحفي أهميّة أكبر. ويبقى الصحافي الطرف الأكثر قدرة على شجب  الأخبار الزائفة، شريطة أن يكون صحافيا مسؤولا. ويبدو لي أنه على المدى القريب، سوف تبقى الأخبار الزائفة مشكلة حساسة بالنسبة للصحفيين، أما على مدى أبعد، فسوف تضفي على دور الصحافي مصداقيّة تمنحه أهميّة متزايدة في المجتمع.

إيفور غايبر، أستاذ في الصحافة، جامعة سوسيكس، المملكة المتحدة

 

إن ظاهرة الأخبار الزّائفة تعيد التأكيد على المهمّة التقليديّة للصحافة ألا وهي محاولة إنارة المجتمع والجمهور. ولا بدّ لنا من تعزيز هذا الجانب الأساسي لمهمّتنا والمتمثل في توضيح المسائل المطروحة للنقاش وكشف الوقائع الحقيقية.

ريكاردو غندور، مدير وحدة الصحافة، شبكة الإذاعة البرازيلية، البرازيل

 

هذا الجدل حول الأخبار الزّائفة قد يؤثر سلبيا على جمهور وسائل الإعلام ومن شأنه أن يغذي الشكوك التي تراوده حول صحة الأخبار من عدمها. وبصفتنا صحفيين محترفين، علينا العودة إلى أفضل ما باستطاعتنا إنجازه : التحقق من صحّة الوقائع، والمطالبة بالإجابة عن الأسئلة التي نطرحها، وضمان شفافية أساليبنا في الحصول على الأخبار.

جينا ليندبرغ، مديرة وحدة الأخبار الخارجية، الإذاعة والتلفزة السويدية، السويد

 

الأخبار الزائفة ليست نوعا من الصحافة. ربما ينبغي علينا التفكير [نحن الذين نمثل وسائل الإعلام التقليدية]  في ما فعلناه بالصحافة حتى تصبح الأخبار الزائفة مقبولة ومنتشرة بهذا القدر من السهولة. يجب علينا فحص ضمائرنا لنتساءل إن كنا نقوم باللازم، وإن كان سلوكنا سليم، وإن كنا ملتزمين حقا بالصحافة الأخلاقيّة، حتى نساهم في وضع حد لنفوذ الأخبار الزائفة وانتشارها.

كاتارينا كارفالو، رئيسة التحرير، غلوبل ميديا غروب، البرتغال

 

قامت  شبكة رابلر، وهي شبكة وسائل إعلام اجتماعيّة ملتزمة بوضع تقارير استقصائيّة، برصد ما لا يقل عن 300 موقع على الإنترنت تنشر أخبارا زائفة في الفلبين. كما وجهت اهتمامها إلى تزايد عدد الحسابات المشبوهة على الفيسبوك التي نشرت أخبارا زائفة في صفحات الحملة الإنتخابيّة في مايو 2016.
استغرق التحقيق نحو ثلاثة أشهر. قمنا بفحص دقيق لكل المعطيات المتعلقة بهذه الحسابات للتثبت من صفتها التضليلية. واكتشفنا أن «جُحرا» متكونا من 26 حسابا مزوّرا تمكّن من التأثير على ما يناهز ثلاثة ملايين صفحة على الفيسبوك. ونحن نعلم أيضا أنّه منذ نوفمبر 2016 في الفلبين، يمكن توظيف حوالي 50 ألف حساب فيسبوك في حملات لسياسيين أو أفراد، سواء كانت لصالحهم أو ضدّهم. وارتبط حساب مزوّر آخر بأكثر من 990 ألف عضو من الجماعات الداعمة لزعيم سياسي واحد، وحساب ثالث مرتبط بنحو 3،8 مليون عضو ينتمون إلى منظمات المهاجرين الفلبينيين في الخارج وإلى كتل تجارية.
مع حوالي 54 مليون مستخدم على الفيسبوك في الفلبين، تمثّل وسائط الإعلام الإجتماعية سلاحا رهيبا لإسكات المعارضة والتلاعب بالرأي العام. وقد استُهدِفت  شبكة رابلر  بهجمات عديدة عبر الإنترنت، منها آتية من حسابات الفيسبوك التي أنشئت خصيصا لمضايقة مساهمينا ومراسلينا.
وهذا من شأنه أن يجعلنا أكثر تصميما على كشف الأكاذيب ومنع انتشارها.

 

 

 

 

ماريا ريسا، المديرة العامة وعضوة مؤسِّسة لشبكة رابلر، الفلبين



979

1






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- نفس لعبة قناة الجزيره بالامس باسم حقوق الانسان بالامم المتحده

المايسترو1

منقوووول



هكذا تم انقاذ ارض الحرمين الشريفين وايضا مصر والخليج من براثن ترامب ونتنياهو وكوشنر ومعه شلل صهيون بالبيت الابيض وفى اسرائيل حيث ارادوالفوضى والاقتتال بسبب رفع اسعار النفط وفرض الضريبه المضافه مع شراء لوحه بقيمة اربعمائه وخمسين مليون دولار هى لوحة المخلص وعرض ستين مليون دولار للامير الانجليزى هارى وخطيبته من تويل العومررر المصهين ويتم شهر العسل بجده لتقوم الاحتجاجات بالطبع كما هو مخطط له بتلك المؤامره الكبرى وترسيخ الفرس لامر خطير ان السعوديه مع اميركا واسرائيل هم الداعمين للفوضى بايران لتقوم حرب سنيه شيعيه وتكسب اسرائيل اضعاف الامه جميعا بمن فيها مصرولكن الله سلم

تفضلو هنا


الامم المتحده
المفوضيه الامميه الساميه العليا لحقوق الانسان مستقله امميا ودوليا
مجلس الامن الدولى

معتمد من مكتب المراقب الاعلى الدائم المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان بالامم المتحده شخصيا وباتصال هاتفى معه من مقره بالرياض
حيث ذكر فى بيانه وتعليقه وسط الصراع الاممى ومما كشفه

سيادة المراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده والمقرر الاممى السامى المستقل والمؤسس التاريخى الاول للمفوضيه الامميه الساميه العليا لحقوق الانسان المستقله الامميه مسؤول المكتب الاعلى الاممى الدولى لمكافحة الارهاب والتمييز العنصرى ومناهضة التعذيب بالامم المتحده–
المايسترو الكبير وامين السر سيادة السيد
وليد الطلاسى


بالبيان الصادر بانه قد تم انقاذ ارض الحرمين الشريفين من براثن الصهاينه ومن براثن ترامب والصهاينه بالاداره الامريكيه وعلى راسهم رفيق ولى العهد السعودى المخلص الصهيونى القزم كوشنر زفت

فكانت الضربه الماسيه العذبه والموجعه لابل القاتله بالصميم فى امر القدس قد حالت دون الفوضى والاحتجاجات الخطيره التى كادت ان تعصف بارض الحرمين الشريفين فقد كان النظام السعودى يبعث بالمومسات اللواتى ياتين للرمز المايسترو الكبير مؤخرا ويزعمن انهم يريدون اموالهم وهم كاذبات ويفعلن ذلك بالشارع امام العامه والماره بالرياض والرمز الكبير يدافع عن اصحاب قضايا القتل واطلاق النار والحرابه وبكل تطوع فلا ينال الا مايقارب فتات الريالات بينما تلك القضايا وخاصه القتل والحرابه ياخذ عليها ادعياء المحاماه بارض الحرمين الشريفين الملايين واقل قضيه نصف مليون ريال بينما الرمز ياخذ مايقارب خمسمائة ريال فقط نظرا لان الامر تطوع انسانى منهوقد اطلق اكثر من خمسين سجين بكتابة اللائحه الاعتراضيه لهم وهم على وشك قطع رؤوسهم بالسيف وهو يجلس على الرصيف
نعم على الرصيف لامكتب ولا بهرجه فارغهوالاهم الان هنا هو انه عقب البيان بخصوص القدس واستفزاز واستدراج نتنياهو زفت وكوشنر وترامب والكنيست اليهودى مؤخرا فى قضية القدس وعهد التميمى كان كوشنر وترامب قبل ذلك يلعبو برجلهم الاول الذى جعلوه على راس السلطه بارض الحرمين الشريفين بان عليك بشراء لوحة المخلص باربعمائه وخمسين مليون دولار وتجاهل النظام السعودى وولى العهد انه يسجن الامراء والمستثمرين بفندق كارلتون ريتز ويبتزهم ماليا ويريد سحقهم سياسيا وخاصه هنا الامراء من ال سعود ثم اوعزو لولى العهد السعودى بان قم باعلان ملكة جمال المملكه ومن تلك المهازل لاستفزاز المؤمنين بارض الحرمين الشريفين وضرب الدين والاسلام فى مقتل

نعم
ثم اتى ولى العهد السعودى هنا ليتم الاعلان عن منح الامير هارى وخطيبته ستين مليون دولار مع قضاء شهر العسل فى افخم المقرات بجده وبعدها بايام فقط كانت الاحتجاجات تشتعل فى ايران بسبب رفع اسعار الطاقه والنفط والمواد الغذائيه والشعب يطالب بتوقف النظام الايرانى عن الصرف على مليشيات الارهاب بلبنان والعراق واليمن وسوريا وكادت تلك الاحتجاجات ان تشتعل بالمملكه بارض الحرمين الشريفين وبشكل العن مليار مره مما جرى ويجرى فى ايران
نعم

وهاهى الاحداث تتوالى بعد ان وجدت التهديد الصهيونى الامريكى فى موقع قوقل بلس بالاغتيال وهذا متزامن

مع احباط اهداف واشنطن من خلال مافعلته مع النظام الايرانى والنظام السعودى من استنزاف كبير وخطير تم معه رفع اسعار الطاقه وفرض الضريبه المضافه لتشتعل الاوضاع بايران وكان الهدف ارض الحرمين الشريفين لولا لطف الله والتمكن من توجيه ضربات استباقيه مضاده لترامب ونتنياهو والكنيست الصهيونى وكلاب صهيون بالاداره الامريكيه ومنهم الهلفوت كوشنر تبن ومن معه بادارة ترامب والذى تقوم سياسته على الطعن بالاعلام وبالمستشارين بالبيت الابيض وبكل من حوله ليخلو له ولجنونه وتغاريده وخزعبلاته التويتريه الجو بل كل الاجواء نفس الامر يفعله النظام السعودى اليوم والذى ترون كيف ان الشعب يصرخ ويشتم بكل مكان بمحطات البنزين وبالاسواق والمولات الكبرى وبالشوارع جراء رفع الاسعار من خلال رفع سعر النفط ومشتقاته مع فرض الضريبه المضافه دون اى مستند قانونى ودون اى ديناميكيه ولااستراتيجيه قانونيه واضحه مايدل على ان مهزلة تولى النظام السعودى لالجنه الاقتصاديه والسياسيه وجعلها بيد السفهاء والاقزام والعملاء وبكافة السلطات والصلاحيات امر مدمر فعلا البلاد بل وعلى النظام نفسه

فعاد ترامب ومعه الصهاينه الى العبث باسم رفع امر ايران الى مجلس الامن الدولى فنال الضربه الموجعه هنا من فرنسا وروسيا واوروبا اللذين اعلنو ان مجلس الامن الدولى لاعلاقه له بالاحداث الداخليه فى ايران فعاد للعبث من خلال اعلانه عن الرجوع لمجلس حقوق الانسان بجنيف فوجد ان الحكومات وهم اعضاء هذا المجلس الحكومى الغير حقوقى والغير مستقل يرفضون الطرح الامريكى وكالعاده قامت قطر تلك التى كان دورها الاعلامى من خلال قناة الجزيره وبايعاز من كوشنر بان انشرى فضيحة شراء ولى العهد قبل سنوات لقصر لويس ببريطانيا قبل ثلاث سنوات وكررى نقل خبر شراء لوحة دافينشى باربعمائه وخمسين مليون دولار من ولى العهد السعودى واعتقاله للامراء والمستثمرين لابتزاز اموالهم ثم بالامس عادت الجزيره مع صعلوك قطر لتتحدث باسم مفوضية حقوق الانسان الامميه الساميه العليا وانها ادانت مصر فى ملف الاعدامات بعد ان وجدو ان مهزلة شىء اسمه المفوضيه الافريقيه لحقوق الانسان التى ادانت مصر لم تؤثر
فتاتى هنا الجزيره بضيوف ساقطين مثل شروخ وتفهات امراء قطر ومومساتهم وتجعلهم بانهم خبراء كبار فى حقوق الانسان وانهم من هيومان رايتس ووتش والعفو فلا تاثير لهم لتعود وتعبث باسم المفوضيه الامميه الساميه العليا لحقوق الانسان بالامم المتحده وذلك بالكتابه على خط القناه لتصور للمتابعين ان المتحدثين هنا انما يتكلمون وسط تلك الادانه الدوليه لمصر وهذا كذب واضح وصارخ انما هذا هو الدور الذى تلعبه حكومة قطر بايعاز صهيو امريكى وسط الحصار الذى يشتكى منه صعلوك قطر العميل القزم والتافه

مادعا لان يطالب الرمز الكبير بعدم السماح لاى جندى امريكى او وجود قواعد امريكيه بالخليج كافه والمنطقه وبانه من حق العرب والمسلمون وخاصه بارض الحرمين الشريفين اعتبار الوجود العسكرى الامريكى وقواعدهم بارض الحرمين هو اعلان حرب والمواجهه هنا لمعركة هرمجدون والاستعداد للزحف المقدس لضرب اولا كلاب اميركا من ال سعود ومعهم اميركا واخراجهم من ارض الحرمين الشريفين والجزيره العربيه وهم صاغرون حربا لاسلما يتم هذا مالم يعود النظام السعودى الى رشده ويترك امور التطبيع مع المغضوب عليهم فمن يطبع مع هؤلاء فهو العن من المغضوب عليهم والشعب الذى لايزحف على هؤلاء الطواغيت فهو العن منهم ايضا

نعم

فقد كانت ارض الحرمين الشريفين تدخل فى فوضى زاقتتال بسبب اصرار النظام السعودى على ان يتم حلبهم من ترامب وكوشنر وشلة الصهاينه اللذين سارت خلفهم ايران ونظامهم فكان ماترونه من فوضى ودمار ومواقف امريكيه ضد الفرس تريد ان تفعل مثلها وهى ستفعل بارض الحرمين الشريفين نفس الموقف لاشك فهاهم من الان يعلنون بان النظام السعودى والمصرى على وشك الانهيار بل هم على حافة الهاويه هذا ماجعل حتى الفيسبوك بالامس ترون كيف تم الرد عليهم من الاداره والمخابرات الامريكيه عندما طلبو ان يكون هناك معايير يطالبون بها لاتوقف عن توجيه الضربات الماسيه الناعمه فالحرب الفكريه والسياسيه المعلوماتيه البارده العن مليار مره من الحروب العسكريه وهاهى ايران اكبر مثال امامكم

واما من ناحية هلافيت وقذارات النظام القطرى العميل فلهم كل تحيه بما قدموه من فبركه وكذب باسم المفوضيه الامميه الساميه العليا لحقوق الانسان والتى قمت بتاسيسها بالامم المتحده وجعلها ارفع من مجلس حقوق الانسان المنقسم بجنيف ذاك المجلس الحكومى الذى لم يجتمع حسب طلب الرئيس ترامب والذى اوعز لقطر بان تخدع العرب ببرنامج تافه به ضيوف تافهين يهرطقون باسم حقوق الانسان مع هرطقة نيكى هيلى عن حقوق الانسان والتى تعترف بانها سلاح فعال دولى اممى لكن ليس لنيكى هيلى ولاحكومتها الارهابيه ولاترامب زفت ولانتنياهو الازفت

فقد سقط وانهار اذن مجلس حقوق الانسان الحكومى وعلى النظام السعودى اليوم ان يدرك بان ممولى الحوثيون هم اميركا واسرائيل والمال قطرى ايرانى والصواريخ تاتى بالتهريب عن طريق صعلوك سلطنة عمان الشاذ جنسيا
وبانه لامكان للسلطه المطلقه لال سعود اليوم اللذين لايستشيرون حتى ارفع رمز اممى دولى موجود بالبلاد ليلعبو التطبيع ونيل المشوره من اسرائيل وكوشنر ولعب الصبيه والسفهاء القائم اليوم بارض الحرمين
فلا صوت يعلو صوت المعركه والنزال والمواجهه ايها الصعاليك الخونه يااذناب صهيون لامكان للعبث بلجنه سياسيه واقتصاديه بيد ابن سعود تبن وصبيانهم وسفهاءهم وكذلك طواغيت وجحلط الخليج والوطن العربى اللى اعلامهم المنحط والواطى لم ياتى على ذكر كل هذا الصراع وتلك المؤامره والاستنزاف العلوجى الصهيونى للفرس وللعرب فالامر يعنيكم اذن يالسلق والا فارحلو فسقوطكم قاب قوسين او ادنى مع ابن زفت ومعكم مصر وغير مصر ايضا
يعنى بالعربى اقول لاتواجد امريكى عسكرى بارض الحرمين الشريفين ولابالخليج الا ويتم ضربهم فورا كما تم ضرب قعادة حميميم بسوريال واشد ملعون ابو اولها لابو تاليها مع العلوج وصهيون وعملاؤهم المخلصين المصهينين ابناء سته وستين قديمه قال اوجدنا رجل اميركا المطلوب بقمة السلطه قال حتى تلك المقوله اراد بها ترامب اثارة الفوضى ولذلك كان سبب خروجى من المستشفى وانا اسير واقع على وجهى هو الانقلاب الذى يتحدث عنه ترامب وكتاب الغضب والنار هذا فهمتو ياال سعود لقد كنتم بتواجهون ثوره العن مما جرت بايران مليار مره وقد اعذر من انذر

هذا ولكل مقام مقال

حيث انهت المصدر ماجاء بالتعليق والبيان الذى صاغه واعتمده الرمز الاممى الكبير سيادة المراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان المؤسس التاريخى الاول للمفوضيه الامميه الساميه العليا لحقوق الانسان بالامم المتحده مسؤول مكتب مكافحة الارهاب الدولى ومكافحة العنصريه ومناهضة التعذيب بالامم المتحده المايسترو وامين السر السيد
وليد الطلاسى

مكتب المراقب الاعلى الدائم المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان بالامم المتحده شخصيا وباتصال هاتفى معه من مقره بالرياض
حيث ذكر فى بيانه وتعليقه وسط الصراع الاممى ومما كشفه

سيادة المراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده والمقرر الاممى السامى المستقل والمؤسس التاريخى الاول للمفوضيه الامميه الساميه العليا لحقوق الانسان المستقله الامميه مسؤول المكتب الاعلى الاممى الدولى لمكافحة الارهاب والتمييز العنصرى ومناهضة التعذيب بالامم المتحده–
المايسترو الكبير وامين السر سيادة السيد
وليد الطلاسى

معتمد من امانة السر 2221 برقم 65557ج
الرياض
مكتب ارتباط دولى 7660 تم سيدى
مكتب حرك دولى 8009د منشور دولى سيدى

منقول من الصفحة الامميه وهى باسم الثائر الحقوقى العالمى المستقل فيسبوك
566ط

في 06 يناير 2018 الساعة 12 : 10

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

 

 

 

 

 

 
هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



المقامة القدافية

الجزائر والفوضى الخلاقة في الصحراء الكبرى

قرأنا لكم عن كود

صحافة الرداءة تطلق كلابها على العدل والإحسان

العدمية و أخواتها

بوسبرديلة و"ألغاز ثورية"

زهير لخليفي أحد شباب حركة 20 فبراير: لنقل كلمة حق: الوطن أولا

أضخم مسيرة بالدار البيضاء لأتباع الزاوية البودشيشية

الدعوة إلى الإعتصام كآخر ورقة لزعزعة الإستقرار .

هؤلاء أعداؤك يا وطني :وانتظر من أركانة المزيد إن شاء الله وليس المخزن كما سيدعون

الأخبار الزّائفة : ما رأي الصحفيين؟





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  الجديد بالموقع

 
 

»  صحافة و صحافيون

 
 

»  الحياة الاجتماعيةوالسياسية بالمغرب

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  أركان خاصة

 
 

»  كتب و قراءات

 
 

»  حول العالم

 
 

»  موجات و أحداث

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  الحياة الفنية و الأدبية والعلمية

 
 

»  دبلوماسية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  أحزاب نقابات وجمعيات

 
 

»  جولة حول بعض الصحف الوطنية و العالمية

 
 

»  دين و دنيا

 
 

»  صحة، تربية و علم النفس

 
 

»  ترفيه

 
 

»  أعلام مغربية

 
 

»  ثقافات ...

 
 

»  اخبار عامة

 
 

»  ذاكرة

 
 

»  القسم الرياضي

 
 

»  الطبخ المغربي

 
 

»  الموارد النباتية بالمغرب

 
 

»  منوعات

 
 

»  مختارات

 
 

»  تكنولوجيا علوم واكتشافات

 
 

»  عدالة ومحاكم

 
 
كتاب الرأي

قضية بوعشرين: وسائل الإثبات و المصلحة العامة


إنتروبيا الديمقراطية الغربية.. أوهام العامة وكذب الساسة


المغرب في مواجهة خطر التغلغل الإيراني !


رئاسةُ بلديةِ القدسِ للأكثرِ تطرفاً والأشدِ يمينيةً


الإسلام السياسي وتعطشه للسلطة

 
صحافة و صحافيون

اللعب بالحريك !


فضيحة جديدة للنقيب: زيان والتدليس.. وتستمر الحكاية!


رمزية الالتزام


ملحوظات_لغزيوي: قصتي (نا) مع الحريك !


مولاي الحسن، للا خديجة، والآخرون...


إضحك مع جمعية المستنكفين (زائد بنكيران) !!


دَعُوا شرطتَنا تطهّر البلاد من الحثالة والقتلة والأوغاد؟


سمبريرو: فضولي إسباني يحلم بالثورة في المغرب


ما هي العلّة في تفشّي ظاهرة السحر والشعوذة والدّجل؟


ما دام في الأمّة مغفَّلون فالدّجالون بخير


ما هي الطرق المقترحة لكبح فساد الأحزاب؟

 
الجديد بالموقع

هل يحلم حكام الجزائر والبوليساريو أن يقدم لهم المغرب صحراءه المغربية على طبق من ذهب ؟


لماذا أغلقت مفوضية الاتحاد الأوروبي الباب في وجه البوليساريو أثناء مفاوضاته مع المغرب؟


المعطي و”التشيار” الأكاديمي بالأرقام الغرائبية !!


مسيرة الرباط بين جارية اليسار النبيلة و فتوى الحاكم بِأَمْر اللاَّت !


الثلاثي الأمريكي الذي سيطرد الجيش الملكي من الصحراء الغربية المغربية !!!


هذه رسالة نعيمة الحروري للريسوني "مول" المقاصد !!


جرادة ليست ولن تكون «قومة» ولا «بؤرة ثورية»


بعد فشل مخططهم في الحسيمة.. محركو الفتن يلعبون بأمن واستقرار سكان جرادة


توفيق والبقية: مرثية لحرفة حفاري القبور !


خطير : "البوليساريو” من الدعم اللوجستي للجماعات الإرهابية الى التحالف مع داعش لتنفد تفجيرات في المغر


شاعو النويضي والزفزافي ....تجار المخدرات والمرتزقة والإنفصاليون على مائدة واحدة


لماذا تنتظر البوليساريو أن يعترف العالم بسيادة المغرب على الصحراء المغربية ؟


الإستبداد الإسلاموي وتهافت النُّشطاء.. المَلكيّة في مواجهة مصارع السوء


لماذا أقبرت الجزائر مشروع الاستفتاء في الصحراء


جماعة العدل والإحسان ولعبة الحوار.. على هامش الذكرى الخامسة لوفاة "الذات النورانية"


المرتزق محمد راضي الليلي يتعرى كما ولدته أمه: حقيقة عميل بالصوت والصورة (+ فيديو)


عبد السلام ياسين وسمير الخليفاوي واستراتيجية الاستيلاء على الحكم


بعد أن استغلت مآسي الفقراء..الجماعة تتاجر بدم ضحايا الصويرة!


وثائق أمريكية تكشف سر عداء النظام الجزائري للمغرب


ضغط الإحساس بالدونية فجر نبع السوقية والابتذال الأصيلتين في تربية عبد القادر مساهل


أكيد.. المغرب ليس هو الجزائر

 
الأكثر مشاهدة

التهاب السحايا أو المينانجيت.. الوقاية لتجنب الوفاة أوالإعاقة


فضيحة جنسية جديدة تهز جماعة العدل والإحسان


أقوال مأثورة.


غلام زْوَايْزُو العدل والإحسان رشيد الموتشو في بوح حقيقي


خبر عاجل: العدل والإحسان تصدر بيان مقاطعة الدستور ومقاطعة الزنا حتا هوا وحتا هيا


"العدل والإحسان "هاذي كذبة باينة


عبدة الفرج المقدس ودقَايقية العهود القديمة: كبر مقتا عند الله أن تقولوا ما لا تفعلون


كلام للوطن


جيكوب بيندر.. يهودي على رأس فرع منظمة إسلامية في أميركا


هوانم دار الخلافة في نفق أُكِلْتُ يَوْمَ أُكِلَ الثَّوْرُ الأَبْيَضُ


طلاق نادية ياسين:حقيقة أم إشاعة أم رجم بالغيب


فضائح أخلاقية تهز عرش الخلافة الحالمة على مشارف سلا أو السويسي


لن ترض عنك أمريكا حتى تتبع ملتها،وشوف تشوف


قيادة العدل والإحسان بين تجديد الوضوء وتجديد الخط السياسي


صحافة الرداءة تطلق كلابها على العدل والإحسان


هؤلاء أعداؤك يا وطني :وانتظر من أركانة المزيد إن شاء الله وليس المخزن كما سيدعون


هشام و حواريوه،مقابل ولدات المغرب الاحرار


إذا اختلى عدلاوي بعدلاوية متزوجة بغيره فثالثهما المخابرات!!!

 

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية

 شركة وصلة